ارتخاء الجفون

ارتخاء الجفون:

يوجد نوعين لها اما ارتخاء الجفون أو تهدل الجفون ويجب التفرقة بينها:

  • تهدل الجفون
  • ارتخاء الجفون

حيث ان تهدل الجفون يحصل لدى كبار السن ويكون بسبب ان عضلة العين تكون سليمة لكن الجفون متهدلة نتيجة التغيرات العمري المصاحب للزيادة ي السن.

 

اما ارتخاء الجفون فهو يحصل بسبب العضلة الرافعة للجفن حيث تكون ضعيفة وهي التي تسبب ارتخاء الجفن.

يحصل ارتخاء الجفون خلال مرحلتين عمريتين مختلفة:

المرحلة الأولى تحصل لدى صغار السن منذ الولادة بسبب ارتخاء خلقي في الجفون.

المرحلة الثانية تحصل في كبير السن وتكون بسبب ضعف في العضلة الرافعة للجفن حيث تنفصل من مكانها الطبيعي(غضروف الجفن) ويحصل بسببها ارتخاء الجفن.

 

حلول ارتخاء الجفن:

يكون الحل لدى كبير السن اسهل من الصغار حيث تختصل العملية في ارجاع العضلة الى مكانها الطبيعي بعملية سهلة وبسيطه تحت تأثير البنج الموضوعي وبعض الاحيان نحتاج الى تهذيب الجلد حول العين لكي تكون النتيجة مرضية وممتازة ويغادر المريض بنفس اليوم:

اما الارتخاء لدى الاطفال فيحصل نتيجة تغيرات خلقية وتكمن صعوبتها بماذا سيتم عمله في عضلة الجفن.

فلو كان ارتخاء العضلة بسيط فيمكن السيطرة عليها وتقويتها وشدها وتكون بسيطه وسهلة.

اما لوكان الارتخاء قوي فبهذه الحالة يتم الاستغناء عن عضلة الجفن والاستعانه بغشاء رافع للجفن من مميزاته يكون شكل العين مناسب وقبول ومن عيوبه انه عند النوم يبقى الجفن مرتفع والعين تبقى مفتوحة ونظطر لععمل هذا الغشاء للابتعاد عن مضاعفات هذا الارتخاء والذي يسبب كسل وحول في العين المصابة.

 

الغرض من عملية ارتخاء الجفون:

عملية ارتخاء الجفون له غرضين، غرض وظيفي وغرض تجميلي

حيث انه لدى الاطفال يكون غرض وظيفي اما لدى الكبار فيكون غرض تجميلي.

عمليات ارتخاء الجفون عندما تكون العضلة ضعيفة فهي للاسف من الممكن ان تتكرر العملية مرة اخرى حتى يصل المريض الى نتائج ممتازة ومرضية.

 

العمر الطبيعي والمناسب لهذه العمليات تكون بعد عمر 6 سنين، ويمكن عملها في أي وقت حتى لو اقل من هذا العمر ولو كان الطفل في الشهور الاولى من عمره اذا كان المريض لديه جفن مرتخي تمامً

النتائج ممتازة لدى الفئات العمرية الكبيرة، اما الصغير لا بد ان نسرع في تشخيص الحالة وعرضه على طبيب اطفال وعيون الأطفال للابتعاد عن مضاعفات الارتخاء وهي إما كسل او حول في العين المصابة بالارتخاء.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *